الوطن | العرب و العالم | محلل عراقي: "مذبحة المسجدين" في نيوزيلندا كشفت ازدواجية الإعلام الغربي

الوطن 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قال المحلل السياسي العراقي حازم العبيدي، في اتصال هاتفي لـ"الوطن"، إن "حادث الهجوم على المسجدين في نيوزلندا كشف أن الإرهاب لا يرتبط بدين بعنيه، كما يحاول البعض إلصاقه بالإسلام فقط أو بالعرب فقط".

وأضاف "العبيدي": "حادث اليوم أو قل مذبحة اليوم في فنزويلا تكشف للأسف عن ازدواجية المعايير وسياسة الكيل بمكيالين لدى بعض وسائل الإعلام العالمية، حيث ركزت كثير منها على استخدام كلمات (حادث إطلاق نار) لتسمية الحادث، مع أنه عمل إرهابي بكل المعايير".

وتابع "العبيدي": "في حين لو كان منفذ الهجوم مسلم أو عربي على الفور تستخدم كلمات هجوم إرهابي، مع أنه الحادث الغادر واحد والضحايا هم في النهاية بشر أبرياء، لكن هذه هو واقع العالم الذي نعيش فيه".

ووقع هجوم إرهابي على مسجد "النور" بمدينة الجزيرة الجنوبية، وسط مدينة كرايستشيرش في نيوزيلندا، خلف 49 شهيدا، و48 مصابا.

وقال مفوض الشرطة النيوزيلندية مايك بوش، إنهم ضبطوا 4 أشخاص من منفذي الهجوم الإرهابي، مشيرا إلى أن الحادث متطور، ويحاولون كشف ملابساته.

وأكد أنهم عثروا على عبوات ناسفة بعد الهجوم على المصلين داخل المسجد، وأنهم تمكنوا من نزع فتيل عدد من الأجهزة المتفجرة المرتجلة، بحسب وكالة "أسوشيتد برس".

وأعلن رئيس الوزراء الأسترالي، سكوت جون موريسون، أن منفذ الهجوم في نيوزيلندا، إرهابي أسترالي يميني متطرف.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق